مكافأة 10 ألاف دولار للصبي مخترق إنستجرام

مكافأة 10 ألاف دولار للصبي مخترق إنستجرام

مخترق إنستجرام يكافئ ب 10 ألاف دولار

ليست مجرد مسألة حظ وقدر للطفل الفنلندي ياني بل بدأت بإجتهاد وإرادة للعمل في نظم أمن المعلومات كوظيفة مستقبلية وحلم كبير لطفل مازال في العاشرة من عمره.
بدأت حياة ياني في تعلم البرمجة من خلال فيديوهات اليوتيوب المتنوعة التي يراها ملايين المستخدمين يومياً ويوزعها الألوف من الأشخاص من جميع أنحاء العالم , في لحظة ما قرر الطفل ياني أن يتعلم البرمجة ونظم أمن المعلومات وقد شاهد الكثير من دروس البرمجة ولكن ما حدث معه لم يكن في خاطره من الأساس !!
فقد كان إختراق ياني لتطبيق إنستجرام مبني على خطأ كبير في برمجة تطبيق إنستجرام نفسه وليس في وجود أبواب خلفية للمخترقين. وهذه المشكلة هي إنه بإمكان أي شخص أن يحذف تعليقات أي شخص وهو ما وضحه ياني في تعليقه بأنه كان بإمكانه حذف تعليق أي شخص حتى لو كان جاستين بايبر نفسه.
وقد إكتشف هذا الموضوع في فبراير الماضي وقامت الشركة بعلاجه وأعطت الفيس بوك هذه المكافأة بقيمة 10 ألاف دولار لياني مقابل إكتشافه الخطأ وذلك ضمن برنامج الفيس بوك لإعطاء الهدايا لمن يتمكن من إكتشاف الثغرات في موقعها أو البرامج التابعة لها.
ولكن الأن ياني لا يقوم بدراسة البرمجة بل إنه يفكر في الحصول على دراجة هوائية وكرة قدم للإستمتاع بهم في الوقت الحالي وتأجيل العمل المستقبلي للمستقبل.

سأشارك هذه المقالة مع أصدقائي على

تعليقات ديسكس